تقاريرثقافةمقالاتمنوعات

العناد عند الأطفال

العناد لدى الأطفال يعتبر من الخصائص الطبيعية في

مرحلة الطفولة المبكرة من ٢-٥ سنوات لأن الطفل يعبر هنا

عن استقلاليته وإثبات ذاته العناد لدى الأطفال سلوك

مكتسب وليس فطري موروث ويعتبر العناد مشكله عندما يكون متكرر -غير مبرر -شديد.

مما لا شك فيه أن العناد صفة ملازمة للكثير من الأطفال لاسيما في هذا الزمن الذي أُجبر فيه الأطفال على ملازمة المنزل والكثير من التحديات التي تخلف طفلاً عنيداً يحاول بأي وسيلة إثبات ذاته.

ولكن الخطأ الجسيم الذي يقع به الكثير من الأهل هو مجابهة الأطفال والوقوف في وجوههم وكأنهم ند لهم ظناً منهم أنهم بذلك سوف يسيطرون على الوضع ولكن هذا الأسلوب في التربية مرفوض تماما إذ أننا اليوم أمام جيل متفهمٍ ومتفتحٍ وأكثر ذكاء وحكمة والأجدر بنا أن نتخذهم أصدقاء لا أنداد وهناك بعض النصائح في تربية الاطفال قامت عليها دراسات لاقت استحسان كبير وكانت نتائجها رائعة …..

إذا أردت أطفالاً شجعاناً لا يخافون إلا الله فلا تهددهم بالعقاب دائما

في اللحظة التي تقارن بها طفلك بالآخرين اعلم أنك زرعت فيه عقدة نفسية كبيرة ستلازمها مدى الحياة

كم أفسد الغضب من بيوت وقطع علاقات وتسبب في مشاكل لنفسية الأطفال فلا تغضب عزيزي الأب أو الأم

لا تجعل الفجوة تكبير بينك وبيت أبنائك بقسوتك معهم فللاحتواء الجسدي اثناء الحوار مع الأطفال أهمية كبيرة في إدراك أهمية النقاش ويساعدهم في فهم كل كلمة فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال ضمني رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال اللهم علّمه الكتاب.

اشكال العناد لدى الأطفال

١-مماطله ثم تنفيذ

٢-مماطله مع عدم تنفيذ

٣-رفض غير مباشر ثم تنفيذ

٤-تجاهل وعدم تنفيذ

٥-رفض صريح وعدم تنفيذ

#من أسباب العناد لدى الأطفال

*الصراعات والمشاكل الزوجية

*القسوة الزائدة على الطفل

*‏اهمال الطفل من الوالدين

*‏تقليد الوالدين أو إحداهما

*‏التدليل الزائد

*‏الحماية الزائدة

*‏رغبة الطفل لتأكيد ذاته

*‏تعزيز سلوك العناد

*‏الأوامر دون إيضاح

*‏المقارنة بين الأطفال

       كيف تتعامل مع ابنك العنيد؟

-اطلب ولا تأمر

-مثال (هل بإمكانك أن تحضر المفتاح بدلا من أحضر المفتاح بسرعه)

-‏ضع قواعد في البيت وأشرك الطفل في هذه القواعد

-‏أذكر السبب عند طلبك للشيء ورفضك لأمر ما

-‏لا تكثر الطلبات على طفلك حتى لا تشتت طفلك

-‏اعط طفلك مجالا في الاختيار في أمور لا تسبب ضرر له ليشعر بالاستقلالية

-‏عند الطلب لابد للانتباه بأسلوبك ونبرة صوتك وكلماتك المستخدمة

-‏عدم تعزيز عناد الطفل حين يصر على أمر غير مسموح

-‏إشباع الحاجات النفسية والجسمية والعاطفية للطفل

-‏على الوالدين تعديل سلوكهم مع أبنائهم حتى تتعدل سلوكيات أبنائهم

-‏ترك اساليب التربية الخاطئة مثل (القسوة -الصراخ-الدلال الزائد)

-‏عدم استخدام الضرب في ترويض ابنك العنيد

-عدم وصف ابنك بالعنيد حتى لا تبرمج طفلك على ذلك

– أظهر الحزن لا الغضب في مواجهة عناده

– ‏تعلم فن الحوار مع ابنك والإنصات إليه

– ‏اربط طلبك مع كلمة حب لابنك

(يا حبيبي_ يا أغلي شيء عندي)

– استخدام أسلوب القصص مع ابنك العنيد عن عواقب العناد وفضل طاعة الوالدين

– ‏استخدام أسلوب التأديب بالحرمان من لعبة مثلا عند

 العناد.. وأسلوب المديح عند الطاعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى