تقاريرصحةمنوعات

خرافات رمضان (1)

عادات خاطئة في رمضان

🚫 خرافات شائعة في رمضان (الجزء الأول)

من صفحة الدكتور معاوية العليوي

❌ الخرافة (١)

يمنع صيام الأم المرضعة في رمضان!

يجزم البعض بضرورة إفطار الأم المرضعة خلال شهر رمضان المبارك لاعتقادهم بأن الصيام سيؤثر بشكل سلبي على الأم و رضيعها و هذا اعتقاد خاطئ تماماً فمن الناحية الطبية يعتمد تأثير الصيام على الرضاعة الطبيعية على عوامل مختلفة مثل عمر الطفل و صحته و تغذيته و على تغذية الأم و حالتها الصحية أيضاً و لا يوجد أي مانع من صيام الأم المرضعة ذات الصحة القوية و التي لا تعاني من أي مرض مزمن و تقوم بتعويض الطعام والسوائل بعد فترة الافطار و كان رضيعها قد تجاوز عمره ٦ شهور ( يسمح بإدخال الأطعمة للطفل بعد عمر ٦ شهور ) و كان بصحة جيدة و لا يعاني من أي أمراض.

❌ الخرافة (٢)

شرب كميات كبيرة من الماء في فترة السحور يقلل الشعور بالعطش أثناء الصيام!

يعتقد الكثير من الناس، بأن شرب المياه بكثرة في فترة السحور، سيساعد لا محالة على تقليل الشعور بالعطش على مدار اليوم الرمضاني الحار، وهو أمر غير صحيح على الإطلاق لأن الجسم سيأخذ حاجته من الماء ثم يقوم بالتخلص من الكمية الزائدة منه في أسرع وقت ممكن عن طريق الجهاز البولي، مما يمنع حدوث استفادة حقيقية منها بشأن تقليل الشعور بالعطش.

❌ الخرافة (٣)

السحور الثقيل يمنع الشعور بالجوع في رمضان!

يعتقد البعض بإن تناول الوجبات الغذائية الكبيرة الغنية بالسكريات و الدهون وقت السحور تساعد على الشعور بالشبع و الامتلاء و تزيل الإحساس بالجوع خلال ساعات الصيام و هذا اعتقاد خاطئ تماماً لأن مثل هذه الوجبات الغذائية المحملة بالسعرات الحرارية ( بغض النظر عن قيمتها ) لا يمكنها تعويض الطاقة المفقودة خلال ساعات الصيام الطويلة و لن تمنع الشعور بالتعب أو الجوع كما أنها تثقل المعدة و تسبب العطش أيضاً أما الصحيح فهو تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على الماء و البروتينات و الكربوهيدرات والدهون النافعة و نسبة عالية من الألياف الغذائية.

❌ الخرافة (٤)

الصيام سيزيد الوزن حتماً!

قد تبدو هذه المقولة صحيحة للكثير من الناس ولكن من الخطأ تعميمها لأن زيادة الوزن في رمضان تعتمد على عدة عوامل من أهمها عدم إتباع نظام غذائي صحي بين الإفطار والسحور، زيادة عدد السعرات الحرارية المتناولة بشكل عام نتيجة الإفراط في تناول المأكولات الدهنية والحلويات، قلة الحركة والخمول والكسل، السهر وغيرها الكثير، إن الصيام يساعد بشكل مباشر على تحسين صحة العامة للجسم وبشكل غير مباشر في إنقاص الوزن لأن كمية الطعام المتناولة تكون أقل.

❌ الخرافة (٥)

ليس من الآمن ممارسة الرياضة عند الصيام!

إن ممارسة الرياضة أثناء الصيام يمكن أن تكون نشاطاً آمناً إذا كان لديك القدرة على القيام بذلك و معدتك فارغة، و هذا يعتمد أيضاً على نوع الرياضة التي تقوم بها و شدتها أيضاً، ولكن المشكلة التي نواجها عند ممارسة الرياضة في رمضان هي أن الجسم لا يتلقى الطاقة من الطعام، و بالتالي سيستنفذ الطاقة المخزونة في العضلات على شكل غلوكوجين، و عليه يمكنكم ممارسة الرياضة في رمضان قبل الإفطار بحوالي ٦٠-٩٠ دقيقة ثم تناول طعام الإفطار لتجديد احتياجات الجسم من الطاقة أو بعد الإفطار بحوالي ٢-٣ ساعات مع تناول وجبة غذائية غنية بالبروتينات و الكربوهيدرات بعدها لتجديد مستويات الطاقة في الجسم.

❌ الخرافة (٦)

كثرة الاستحمام في رمضان تقلل الشعور بالعطش!

صحيح أن الاستحمام طريقة جيدة لتبريد وترطيب الجسم والشعور بالاسترخاء، لكنه لا يخفف العطش، والصحيح هو تجنب الأعمال الشاقة والتعرض المباشر لأشعة الشمس والتمارين الرياضية المجهدة خلال فترة الصيام.

❌ الخرافة (٧)

تناول السوائل عالية التركيز من السكر على وجبة الإفطار تروي الجسم وتقضي على العطش!

إن الإفطار على كوب من العصير يعتبر عادة أساسية لدى الكثير منا في رمضان، بل و يفضل البعض العصائر الجاهزة مثل الفيمتو و سن كويك و شرابات الفواكه الأخرى و هذه عادة غيرة صحية على الإطلاق و مضرة بالجسم فالسوائل عالية التركيز من السكر تحث الجسم على إدرار البول و تزيد الشعور بالعطش كما أنها تزيد من نسبة السكر في الدم بشكل مفاجئ ما يحدث خلل في إفراز الأنسولين مما يؤدي لهبوط السكر مرة أخرى الأمر الذي يزيد من الرغبة في تناول كمية أكبر من الطعام، خاصة السكريات، ومن ثم يؤدي لزيادة الوزن لذلك ينصح بتأجيل تناول العصير إلى بعد تناول وجبة الإفطار، و كسر الصيام بشرب الماء أو كوب من اللبن خالي أو قليل الدسم مع ضرورة الاعتدال في تناول الحلويات و المشروبات الرمضانية المحلاة بصورة عامة و استبدال الأخيرة بكوب من العصير الطبيعي الخالي من السكر الذي يمد الجسم بالأملاح المعدنية و الألياف و الماء أيضاً.

❌ الخرافة (٨)

الصيام سيقلل الوزن حتماً!

قد تبدو هذه المقولة صحيحة لكون الصيام يمتد لفترة زمنية طويلة لأن الصائم لا يتناول الطعام  خلال النهار و لكن في الحقيقة هذا الاعتقاد خاطئ و عار من الصحة لأن الفترة الممتدة بين الإفطار و حتى السحور تكون ممتلئة بالوجبات الغذائية الدسمة و الغنية بالسكريات حيث يتبع أغلب الناس نظام غذائي غير صحي عادةً كما أن تناول كمية كبيرة من الطعام بها سعرات حرارية عالية بعد فترة من الصيام يدفع الجسم لإبطاء عملية الاستقلاب الخلوي و تفعيل آلية الحماية الطبيعية للجسم للحفاظ على الطاقة، الأمر الذي يبطئ معدل حرق السعرات الحرارية ناهيك عن أن الكسل و الخمول و قلة الحركة و عدم ممارسة الرياضة في رمضان سيزيدون نسبة ارتفاع الوزن و ليس فقدانه بكل تأكيد.

❌ الخرافة (٩)

شرب الماء بكثرة أثناء الإفطار يساعد على الهضم!

إن شرب الماء أثناء تناول الطعام يعطل نزول اللعاب على الطعام، فلا يمتزج معه بشكل جيد، مما يسبب صعوبات في هضم الطعام ويقلل من انتفاع الجسم به كما أن كثرة الماء تعرقل عملية الهضم أيضاً، وتمنع الجهاز الهضمي من إتمام عمله بشكل مثالي لكونها تقلل من إفراز العصارة المعدية أيضاً والصحيح هو شرب كمية قليلة من الماء للمساعدة على بلع الطعام فقط.

❌ الخرافة (١٠)

لا ينصح بتناول السمك والمأكولات البحرية في رمضان!

يعتقد البعض بأن تناول السمك و المأكولات البحرية في رمضان يسبب العطش لدى الصائم و هذا اعتقاد خاطئ لأن ما يضاف إلى السمك و المأكولات البحرية من ملح و البهارات و توابل و زيوت و مواد أخرى عند تحضيرها و طريقة الطهي أيضاً هي التي تسبب العطش و ليس السمك و المأكولات البحرية بحد ذاتها بل على العكس تماماً حيث توصي أغلب الهيئات الصحية بضرورة تناول السمك مرتين أو مرة على أقل تقدير في الأسبوع لما تحتويه من فوائد مهمة و ضرورية يحتاج إليها الجسم شريطة أن يتم الطهي بطريقة صحية كالشوي مثلاً مع تقليل كمية التوابل و البهارات و الملح المضافة إليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى